Google+
النتائج 1 إلى 2 من 2
(إن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم)

تناول الشيخ في الحلقتين السابقتين عن كيفية الدعوة الفردية وما هي ابرز العيوب والمعوقات ثم هاهو اليوم يتكلم عن الصفات المطلوبة في الداعية الذي يدعو في الدعوة الفردية. : الصفات

  1. #1
    وردة ترانيم الامل
    تاريخ التسجيل
    09-04-2011
    الدولة
    في روح m
    المشاركات
    930
    معدل تقييم المستوى
    23

    Ham (إن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم)

    (إن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم) 16293.jpg

    تناول الشيخ في الحلقتين السابقتين عن كيفية الدعوة الفردية وما هي ابرز العيوب والمعوقات ثم هاهو اليوم يتكلم عن الصفات المطلوبة في الداعية الذي يدعو في الدعوة الفردية.
    : الصفات المطلوبة في الداعية الذي يدعو في الدعوة الفردية:
    1- الإخلاص: ليكن قيامك لهذا العمل خالصاً لله عز وجل وتأكد أنك لو أخلصت في عملك حتى لو كان قليلا فإن اللـه سبحانه وتعالى سيبارك فيه ربما تقول كلمة واحدة تؤثر في هذا الشخص فيسهل اللـه سبحانه وتعالى عليك طرقا كثيرة كنت تحتاج إليها في معاملة هذا الشخص ويكفي أن نقول: أن عملك هذا هو عبادة للـه سبحانه وتعالى فيجب عليك أن تستحضر الإخلاص حتى تكون مقبولاً عند اللـه سبحانه وتعالى.
    2- الصلة باللـه تعالى: كثرة العبادة من قبل الداعية ، يستعين به ويطلب منه العون والتوفيق والسداد حتى يطرح اللـه سبحانه وتعالى هيبتك وأيضا تأثيرك في قلوب الناس فيمكنك أن تؤثر بكلمات لو قالها أحد غيرك لما تأثروا بها ولكن أصبحت عبداً للـه سبحانه متعالى طائعاً له بارك في قولك وجهدك وعملك مع هؤلاء الأشخاص.
    3- العلم: لابد من العلم في الدعوة حتى لا يكون ضررها أكبر من نفعها والعلم بحيث يكون الداعية عالما بما يدعو إليه وأيضا عالما بحال المدعو وما يحتاج إليه ربما بعض الناس لا ينفع معه إلا المجادلة وربما بعض الناس ينفع معه أسلوب الترغيب والترهيب وهكذا الناس يختلفون في هذا فبعلمك بحال المدعو يسهل لك الطريق إن شاء اللـه وعندما نقول العلم فلا نقصد أن يكون الإنسان وصل إلى درجة الاجتهاد بل ولا نقصد أن يكون طالب علم متمكن لا ربما تدعو إنسان بأشياء أنت تعلمها المهم أنك لا تدعو إلى شيء إلا وأنت عندك فيه علم لا تدعو لشيء تجهله.
    4- الصبر: لابد من الصبر في الدعوة ولابد من الصبر على الأذى ولابد من الصبر على العقبات التي يمكن أن تعترض طريقك في هذه المرحلة واعلم يا أخي أن من الصبر أن تصبر على رغبتك في جلوسك مع أصدقائك الطيبين عندما تخالف هذه الرغبة وتجلس مع شخص جلوسك ليس حباً فيه وإنما لتقوم بالدعوة الفردية اعلم بأن هذا الصبر مطلوب نعم قد يكون طالب يخرج في الفسحة أو في الاستراحة يود أن يجلس مع أصدقائه الطيبين يتكلم معهم يضايقه أن يخرج إلى لا يعرفه لأول مرة يتكلم معه الكلام بينهما فيه تحَفُّظ لكن لابد من هذا الشيء واعلم أن جلوسك مع هذا لابد فيه من الصبر واحتسب الأجر عند اللـه سبحانه وتعالى ، وأصدقاؤك الطيبين ستجدهم إن شاء اللـه ولكن لابد من صرف بعض الوقت لهذا الشخص المدعو.
    5- الحكمة: بأن تنزل الأشياء منازلها ليس من الحكمة أن تريد أن الإنسان المدعو ينقلب عن حاله في يوم وليلة ، لا ليس هذا من الحكمة ، انظر إلى الرسول صلى اللـه عليه وسلم وحكمته في دعوة الأعرابي الذي بال في المسجد ماذا قال له الرسول صلى اللـه عليه وسلم وماذا كان تصرف الصحابة ، فالصحابة أرادو إنكار المنكر والرسول صلى اللـه عليه وسلم رأى أن من الحكمة من بوله ثم يدعوه إليه ويتحدث معه بلطف وتعليم ، حتى أن الأعرابي قال: اللهم ارحمني ومحمداً ولا ترحم معنا أحداً أبداً.


    ومعاوية بن الحكم عندما شمت العاطس في الصلاة ضرب الصحابة على أفخاذهم بأكفهم يسكتونه لكنه لم ينتبه لهذا فزاد في الكلام فزادوا في الضرب ولم ينتبه لهذا حتى عندما انتهت الصلاة دعاه الرسول صلى اللـه عليه وسلم وبين له أن الصلاة لا يصلح فيها كلام البشر وأنها إنما هي الذكر والقراءة والتسبيح وغير ذلك.
    6- أن يتخلق بالأخلاق الفاضلة حتى يكون قوله أقرب إلى القبول: لا بد أن يكون صادقاً لا يكذب يكون متعففاً يكون حسن التعامل مع الناس يكون متواضعاً بعيداً عن الكبر وغير ذلك من الصفات التي ينبغي أن يتصف بها كل شاب ملتزم وأيضاً داعية على وجه الخصوص.
    7- أن يكون قدوة صالحة في كل شيء حتى في الأعمال الدنيوية المباحة: الاجتهاد في الدراسة مطلوب وينبغي أن تكون قدوة في هذا المجال. ولا تهمل دراستك وتبتعد عنها فضلاً أن تكون قدوة في الأعمال الصالحة التي تقرب إلى الله سبحانه وتعالى المعروفة مثل كثرة الصلاة وغير ذلك.
    8- الرفق: ما كان في شيء إلا زانه وما نزع من شيء إلا شانه لابد أن ترفق بمن تدعوه حتى يتقبل هذا الحق.

  2. #2
    مراقبة المنتديات العامة
    تاريخ التسجيل
    10-09-2012
    المشاركات
    13,435
    معدل تقييم المستوى
    236

    افتراضي رد: (إن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم)

    جزاك الله خيير
    طرح قيم احسنت رحم الله والديك
    يعطيك الف عافيه

    احترامي لك

مواضيع ذات صلة

(إن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم)

تناول الشيخ في الحلقتين السابقتين عن كيفية الدعوة الفردية وما هي ابرز العيوب والمعوقات ثم هاهو اليوم يتكلم عن الصفات المطلوبة في الداعية الذي يدعو في الدعوة الفردية. : الصفات

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)